پايگاه اطلاع رساني دفتر آيت الله العظمي شاهرودي دام ظله
ArticleID PicAddress Subject Date
{ArticleID}
{Header}
{Subject}

{Comment}

 {StringDate}
Tuesday 19 March 2019 - الثلاثاء 11 رجب 1440 - سه شنبه 28 12 1397
 
  • مقتطفات من أحاديث الإمام الصادق ( ع)  
  • ارسال به دوستان
  •  
  •  
  • مقتطفات من أحاديث الإمام الصادق ( ع)

    قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) : حديثي حديث أبي ، وحديث أبي حديث جدي ، وحديث جدي حديث علي بن أبي طالب ، وحديث علي أمير المؤمنين حديث رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، وحديث رسول الله قول الله عز وجل .

    أفتتح بحثي بكلام أمير البلغاء : سئل الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) : صف لنا العقل ؟ قال : العاقل الذي يضع الشئ في موضعه . وقالوا : صف لنا الأحمق ؟ قال : لقد فعلت .

    الكافي : أحمد بن إدريس . . . رفعه إلى أبي عبد الله ( عليه السلام ) ، قال : قلت له ( عليه السلام ) : ما العقل ؟ قال : " ما عبد به الرحمن واكتسب به الجنان " . قال : قلت : فالذي كان في معاوية ؟ قال : تلك النكراء ، تلك الشيطنة ، وهي شبيهة بالعقل ، وليست بالعقل

     الكافي : . . . عن محمد بن سليمان الديلمي ، عن أبيه ، قال : قلت لأبي عبد الله ( عليه السلام ) : فلان من عبادته ودينه وفضله ؟ فقال ( عليه السلام ) : كيف عقله ؟ قلت : لا أدري ، فقال : إن الثواب على قدر العقل.

    إن رجلا من بني إسرائيل كان يعبد الله في جزيرة من جزائر البحر خضراء نضرة كثيرة الشجر ، ظاهرة الماء ، وإن ملكا من الملائكة مر به فقال : يا رب ، أرني ثواب عبدك هذا .

    و أراه الله تعالى ذلك ، فاستقله ذلك الملك ، فأوحى الله تعالى إليه أن اصحبه،  فأتاه الملك بصورة إنسي فقال له : من أنت ؟ قال : رجل عابد بلغني مكانك وعبادتك في هذا المكان فأتيتك لأعبد الله معك ، فكان معه يومه ذلك .

    فلما أصبح قال له الملك : إن مكانك لنزه وما يصلح إلا للعبادة . فقال له العابد : إن لمكاننا هذا عيبا ، فقال له : ما هو ؟ قال : ليس لربنا بهيمة ، فلو كان له حمار رعيناه في هذا الموضع ، فإن هذا الحشيش يضيع ! ! فأوحى الله إلى الملك ، إنما أثيبه على قدر عقله .

     أمالي الصدوق : . . . عن جميل بن دراج ، عن الصادق جعفر بن محمد ( عليه السلام ) : كان أمير المؤمنين ( عليه السلام ) يقول : أصل الإنسان لبه وعقله ودينه ومروته حيث يجعل نفسه ، والإيام دول ، والناس إلى آدم شرع سواء

     الكافي : . . . عن إسحاق بن عمار ، قال : قال أبو عبد الله ( عليه السلام ) : من كان عاقلا كان له دين ، ومن كان له دين دخل الجنة .

    الكافي : . . . عن سماعة بن مهران ، قال : كنت عند أبي عبد الله ( عليه السلام ) وعنده جماعة من مواليه ، فجرى ذكر العقل والجهل فقال ( عليه السلام ) : اعرفوا العقل وجنده ، والجهل وجنده تهتدوا . قال سماعة : فقلت : جعلت فداك ، لا نعرف إلا ما عرفتنا . فقال أبو عبد الله ( عليه السلام ) : إن الله عز وجل خلق العقل وهو أول خلقه من الروحانيين عن يمين العرش من نوره . فقال له : أدبر فأدبر ، ثم قال له : أقبل فأقبل ، فقال الله تبارك وتعالى : خلقتك خلقا عظيما وكرمتك على جميع خلقي . قال : ثم خلق الجهل من البحر الأجاج ظلمانيا فقال له : أدبر فأدبر ، ثم قال له : أقبل فلم يقبل ، فقال له : استكبرت ؟ فلقنه . . . الخ .

     

    الاختصاص : قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) : إذا أردت أن تختبر عقل الرجل في مجلس واحد فحدثه في خلال حديثك بما لا يكون ، فإن أنكره فهو عاقل ، وإن صدقه فهو أحمق .

    الناس كلهم في أربع :

    أولها : أن تعرف ربك .

    والثاني : أن تعرف ما صنع بك .

    والثالث : أن تعرف ما أراد منك .

    والرابع : أن تعرف ما يخرجك عن دينك . وهذه أقسام تحيط بالمفروض من المعارف ، لأنه أول ما يجب على العبد معرفة ربه جل جلاله ، فإذا علم أن له إلها وجب أن يعرف صنعه إليه ، وإذا عرف نعمته وجب عليه شكره ، فإذا أراد تأدية شكره وجب عليه معرفة مراده ليطيعه بفعله ، وإذا وجبت عليه طاعته وجبت عليه معرفة ما يخرج عن دينه ليجتنبه فيخلص به طاعة ربه وشكر إنعامه .

     
     
  • مقالات مرتبط
  • اطلالة مختصرة على حياة الامام الصادق (عليه السلام)
    الوليد في الاحضان
    عصر الامام الصادق (عليه السلام)
    الامام الصادق يؤكد شعائر جده الحسين (عليه السلام)
    احتجاجات الإمام(ع) و مناظراته
    الامام الصادق(عليه السلام) في المواجهة
    رجال صنعهم الامام الصادق(ع)
    الثورة بسلاح العلم
    لمع من كلام الامام ابى عبدالله جعفر بن محمد(ع)
    يا آية الاسلام
    کلام الإمام الصادق (ع) في الطب
    الإمام الصادق (عليه السلام) في كلمات علماء وأعلام أهل السنّة
    الإمام الصادق (ع) رائد العلم ومكتشف النظريات
    أخلاق الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) مع الفقراء و..
    أخلاق الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) مع أهل مجلسه
    أخلاق الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) مع من أساء إليه
    دور الإمام الصادق عليه السلام في وحدة الأمة الإسلامية
    رد شبهة (في قول ولدني أبو بكر مرتين)
    السيد إسماعيل الحميري ينظم في مدح الإمام الصادق ( عليه السلام )
    قصيدة في مدح الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام  

     

    العنوان: قم المقدسه، مقابل رواق الامام الخمینی(ره)، مکتب سماحه آیه الله العظمی الشاهرودی (دام ظله)
    الهاتف:7730490 ، 7744327 - 0253 الفاكس: 7741170 - 0253  
    البريد الإلكتروني: info@shahroudi.net