پايگاه اطلاع رساني دفتر آيت الله العظمي شاهرودي دام ظله
ArticleID PicAddress Subject Date
{ArticleID}
{Header}
{Subject}

{Comment}

 {StringDate}
Monday 14 October 2019 - الإثنين 14 صفر 1441 - دوشنبه 22 7 1398
 
  • الامام يشترط على المأمون   
  • 1432-02-28 12:46:13  
  • CountVisit : 20   
  • ارسال به دوستان
  •  
  •  

  • لما وصل الامام الرضا(عليه السلام) الى المأمون العباسي و أراد المأمون ان يأخذ البيعة من الناس للامام بإعتبار ولي العهد قال الامام الرضا(عليه السلام) للمأمون: على شروط أسألكها.

    فقال المأمون: اسئل ما شئت. فكتب الامام الرضا(عليه السلام) في ورقة ما يلي:

    «إني  أدخل في ولاية العهد على أن لا آمر و لا أنهى و لا أقضي ولا اُغيّر شيئاً مما هو قائم و تعفيني عن ذلك كله».

    فأجابه المأمون إذن لم يباشر الامام الرضا(عليه السلام) الحكم و السلطة لكيلا يحسب من الجهاز الحاكم و لكيلا تُحسب مظالم بني العباس عليه ايضاً، و لكيلا يُعد تقصير الدولة في أطراف البلاد على الامام الرضا(عليه السلام)، ولكيلا يضغي أي شرعية على هذا الحكم الجائر لذلك ظل الامام بعيداً عن أي عمل و لم يتدخل في أبسط الامور.

    و كم مرة طلب منه المأمون ان يساعده في بعض المشاكل الاجتماعية و السياسية فيجيبه الامام: إن وفيت لي وفيت لك انما دخلتُ في هذا الامر الذي دخلت فيه على أن لا آمر و لا انهي ولا اوي ولا أعزل و ما زادني هذا الامر في النعمة عندي شيئاً....

    نعم بهذه الشروط فوّت الامام الرضا(عليه السلام) الخطة و الفرصة من المأمون، لان المأمون أراد ان يلوث الامام الرضا(عليه السلام) ببعض الممارسات السياسية التي يرتكبها هو وأتباعه، و المظالم التي يفعلها عماله في البلاد و مع دخول الرضا في سلك السلطة سوف يشعر الناس ان الامام الرضا راضى بسياسة بني العباس و بالتالي تُلوّث سمعته و يُتهم بالظلم.

    و لكن الامام أذكى من هذا فقد إشترط ان لا يتدخل في شي من سياسة الدولة و أعلن ذلك للناس و أصبح الامر واضحاً ان الامام الرضا لا يُعد من أفراد السلطة الحاكمة و بذلك بقي الامام الرضا في القمة بعيداً عن سخافات بني العباس.

     
    اسم الاول :
    اسم الآخر :
    E-Mail :
     
    رأیکم :
    Rating Average :
    %0
    CountRate :
    0
    Rating :

     

    العنوان: قم المقدسه، مقابل رواق الامام الخمینی(ره)، مکتب سماحه آیه الله العظمی الشاهرودی (دام ظله)
    الهاتف:7730490 ، 7744327 - 0253 الفاكس: 7741170 - 0253  
    البريد الإلكتروني: info@shahroudi.net