پايگاه اطلاع رساني دفتر آيت الله العظمي شاهرودي دام ظله
ArticleID PicAddress Subject Date
{ArticleID}
{Header}
{Subject}

{Comment}

 {StringDate}
Monday 21 October 2019 - الإثنين 21 صفر 1441 - دوشنبه 29 7 1398
 
  • العنوان :  
  • ذخيره المومنين  
  • Author :  
  • آيه الله حاج سيد محمد حسيني شاهرودي  
  •  BookIndexLink
  • ----------------------------------------------------------------------------------------

    كتاب الشركة

    مسألة 2010: تقع الشركة بين شخصين أو أكثر فيما إذا مزجا مالهما بنحو لايمكن تمييز أحدهما عن الاخر، و أجريا صيغة الشركة بالعربية أو بلغة اخرى أو صدر منهما فعل يدل على إرادة الشركة.
    مسألة 2011: لاتصح الشركة في أجرة العمل من إثنين أو أكثر كما لو توافق عاملان على تقسيم ما يأخذانه من الاجرة بينهما.
    مسألة 2012: لاتصح الشركة فيما إذا اشترى كل واحد منهما متاعاً في ذمته على أن يكون كل منهما شريكاً في المتاع و في الربح الحاصل منه. لكن تصح الشركة فيما إذا كان كل منهما وكيلاً عن الاخر في شراء المتاع لنفسه و لشريكه بحيث كان الثمن في ذمة الشريكين.
    مسألة 2013: يشترط في صحة الشركة أن يكون كل من الشريكين بالغاً عاقلاً مختاراً و أن لايكون محجوراً عن التصرف في ماله، فلاتصح شركة السفيه و هو الذي يصرف ماله عبثاً لانه لايسمح له بالتصرف في ماله.
    مسألة 2014: لو اشترطا في عقد الشركة أن يكون للعامل منهما أو الذي يعمل أكثر من الشريك الاخر حصة زائدة على حصة الاخر لزم العمل بالشرط و يستحق العامل المقدار الزائد، بل لو اشترطا على أن يكون لغير العامل أو لمن يعمل أقل، سهم أكثر من الربح فالاقوى صحة الشرط و الشركة.
    مسألة 2015: لو توافق الشريكان على أن يكون الربح كله لاحد الشريكين، أو الخسران كله أو معظمه عليه فالشركة محل إشكال.
    مسألة 2016: لو لم يشترطا في ضمن عقد الشركة أن يكون لاحدهما ربح أكثر فإذا تساوت نسبة اشتراكهما في المال يتساويان في الربح و الخسران و أما إذا اختلفت النسبة فيجب أن يقسّم الربح و الخسران بنسبة اشتراكهما في اصل المال.
    مسألة 2017: إذا اشتراطا في ضمن عقد الشركة أن يشتريا أو يبيعا معاً، أو أن يقوم كل واحد منهما بالتجارة بصورة مستقلة أو يقوم أحدهما فقط بالتجارة وجب العمل بهذا الشرط.
    مسألة 2018: إذا لم يعيّنا من يقوم بالبيع و الشراء بالمال المشترك فلايجوز لاي منهما التجارة بذلك المال من دون إذن الاخر.
    مسألة 2019: يجب على الشريك الذي بيده مال الشركة العمل بكل ما اتفقا عليه في عقد الشركة، فمثلاً لو اشترط في عقد الشركة الشراء مؤجلاً أو البيع نقداً أو الشراء من محل خاص فيجب العمل بذلك. و أما إذا لم يشترط عليه ذلك فيجب أن يتعامل بالنحو المتعارف و يعطى أو يأخذ بنحو لايؤدي إلى الضرر بالشركة، فلايجوز له الشراء أو البيع مؤجلاً أو حمل مال الشركة معه في السفر إذا لم يتعارف حمل المال في مثل هذا السفر.
    مسألة 2020: الشريك المتعامل بمال الشركة لو خالف ما اشترط عليه في ضمن عقد الشركة بالنسبة إلى البيع أو الشراء يضمن لو وقع خسارة في الشركة. لكن لو عمل بما اشترط عليه في معاملة أخرى فتصح المعاملة. كذلك يضمن فيما إذا لم يشترط عليه في ضمن عقد الشركة نحواً خاصاً لكن خالف النحو المتعارف من المعاملة و خسر. ولو تعامل بعد ذلك على النحو المتعارف صحت معاملته.
    مسألة 2021: لايضمن الشريك العامل بمال الشركة إذا تلف المال كله أو بعضه إن لم يتعدّ و لم يتساهل في حفظ المال.
    مسألة 2022: يجب قبول قول الشريك العامل بمال الشركة إذا ادعى تلف المال و حلف على ذلك عند حاكم الشرع.
    مسألة 2023: إذا رجع جميع الشركاء عن الاذن في التصرف لايجوز لاحد منهم التصرف في مال الشركة. و إذا رجع أحدهم فلايحق للشركاء التصرف في المال و لكن يجوز للراجع التصرف في مال الشركة.
    مسألة 2024: إذا طلب أحد الشركاء قسمة مال الشركة فيجب على الباقي القبول حتى لو كانت الشركة إلى أجل معيّن فيما إذا لم يستلزم الضرر عليهم.
    مسألة 2025: لو مات أحد الشركاء أو جُنَّ أو أغميَ عليه فلايجوز لسائر الشركاء التصرف في مال الشركة، و كذلك لو صار سفيهاً يتصرف في ماله عبثاً.
    مسألة 2026: لو اشترى الشريك لنفسه شيئاً بثمن مؤجل كان الربح له و الخسارة عليه، لكن لو اشترى للشركة و رضي بذلك سائر الشركاء عاد الربح أو الخسران إلى الجميع.
    مسألة 2027: إذا وقع التعامل بمال الشركة ثم علم ببطلانها، فإن كان كل واحد من الشركاء راضياً بالتصرف في مال الاخر لو كان عالماً ببطلان الشركة فالمعاملة صحيحة و كل ربح يحصل منها يعود إلى الجميع و أما إذا لم يكن كذلك فإن الشركاء الذين كانوا لايرتضون تصرف الاخرين إن رضوا الان بالمعاملة و أجازوها فالمعاملة صحيحة أيضاً و الربح للجميع و الا بطلت و في جميع الصور يجوز للعامل مطالبة أجرة المثل لعمله من الاخرين إن لم يقصد التبرع.

    • تعداد رکورد ها : 88
    17263.jpg
     

     

    العنوان: قم المقدسه، مقابل رواق الامام الخمینی(ره)، مکتب سماحه آیه الله العظمی الشاهرودی (دام ظله)
    الهاتف:7730490 ، 7744327 - 0253 الفاكس: 7741170 - 0253  
    البريد الإلكتروني: info@shahroudi.net